تعليم الأحساء: تعقيم مدارس إيواء العمالة وعقود التكييف مستمرة

0 245

أكد مدير عام التعليم بالأحساء حمد بن محمد العيسى، إجراء عملية تعقيم كافة المدارس التي تم الأستفاد منها لإيواء العمالة باستثناء مدرستين جار العمل على استلامهما وفق الخطة المعتمدة مع الجهات الحكومية المعنية.

وأضاف في تعقيب له حول ما نشر في “الوطن” يوم الاثنين 1يونيو، تحت عنوان “عقود صيانة ونظافة منتهية تثير المخاوف بمدارس الأحساء “، بأنه تم التأكيد والمتابعة على قيادات المدارس باتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية الوقائية ومنها تنظيم آلية الدخول والخروج وفق ما يحقق سلامة منسوبيهم.. وفيما يلي نص التعقيب:

أولاً: أشارت الصحيفة في بداية الخبر إلى عودة الهيئة الإدارية بمدارس تعليم الأحساء ومخاوف بعض قادة المدارس من فايروس كورونا وخصوصاً المدارس التي تحولت خلال الفترة الماضية إلى مساكن للعمالة وانتهاء عقود النظافة والصيانة بالمدارس وعليه أود توضيح الآتي:

أ – قرار عودة الهيئة الإدارية إلى مقر عملهم بالمدارس تم بناء على تعميم نائب وزير التعليم رقم 351/29 وتاريخ 8/10/1441، المتضمن التقويم الدراسي والذي خص به عودة الهيئة الإدارية بمدارس المرحلة الثانوية فقط وليست جميع المدارس كما أشارت الصحيفة.

علماً بأنه لا يوجد من بين المدارس التي باشرت منسوبوها من الهيئة الإدارية مخصص لإيواء العمالة وأوكد أنه تم اجراء عملية تعقيم كافة المدارس التي تم الأستفاد منها لإيواء العمالة باستثناء مدرستين جار العمل على استلامهما وفق الخطة المعتمدة مع الجهات الحكومية المعنية.

ب- لا توجد عقود مخصصة للنظافة حيث تم إيداع كامل المبالغ المالية المخصصة لبند النظافة من الميزانية التشغيلية للمدرسة في الحسابات البنكية للمدرسة بمبلغ إجمالي وقدرة (12000000) اثنا عشر مليون ريالاً لتامين مواد النظافة والتعقيم والأدوات والمستلزمات الخاصة بذلك والقيام بأعمال النظافة.

كما نشير إلى أنه تم التأكيد والمتابعة على قيادات المدارس باتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية الوقائية ومنها تنظيم آلية الدخول والخروج بالمدرسة وفق ما يحقق سلامة منسوبيهم.

وأما ما يخص عقود صيانة التكييف للمباني المدرسية فهي لا تزال مستمرة حتى العام الدراسي 1443، وأما ما يخص عقود الصيانة والتشغيل الأخرى للمباني المدرسية، فقد أوكلت لشركة تطوير وفق الاتفاقية الإطارية وجاري العمل على اعتماد محاضر الإسناد لمباشرة أعمال الصيانة قبل بداية العام الدراسي القادم كما تقوم فرق الصيانة الذاتية بالإدارة بتنفيذ أعمال الصيانة الطارئة لجميع مدارس المحافظة حيث تمت مباشرة بلاغات الصيانة المطلوبة من المدارس منذ وقت مبكر.

ثانياً: ذكرت الصحيفة بأن تصريح الإدارة العامة للتعليم بالأحساء حول المباني التعليمة والإدارية يتناقض مع ما ذكره قادة المدارس ممن التقت بهم الصحيفة دون ذكر أسمائهم وأود التوضيح ان ما ذكر غير صحيح حيث لم يتطرق التصريح الصادر من إدارة تعليم الاحساء ما يخص المباني المدرسية واقتصار التصريح على ذكر المباني الإدارية والتعليمية فبحمد الله تم الانتهاء من عمل الصيانة والنظافة اللازمة لمبنى الإدارة العامة للتعليم ومكاتب التعليم ومباني الشؤون التعليمية والإدارية في قطاعي ( البنين والبنات) وبناء على ما تم توضيحه نأمل من سعادتكم التكرم بالتوجيه لنشره في صحيفتكم.

رد المحرر “منذر الهزاع”

تمت مراسلة مدير الاعلام التربوي بتعليم الاحساء عبر بريدنا الالكتروني الرسمي بتاريخ 30 مايو 2020م ووصل الرد عبر البريد الالكتروني الرسمي لمدير الإعلام التربوي ، حيث أرسل في أول رد له رابط لخبر منشور في وسائل الإعلام وتم الطلب منه معلومات جديدة حيث أن العرف الصحفي يتطلب عدم نشر معلومات منشورة في وسائل إعلام أخرى، و بعد دقائق وصلني رد أخر خاص لجريدة ” الوطن” يتضمن ما تم نشره ونحتفظ بنسخة المراسلات بين كافة الأطراف المنشورة بالخبر والأسئلة تدور حول المدارس وجاءت مقدمة عنوان البريد المرسل من قبل المحرر ( هل مدارس الأحساء جاهزة لاستقبال الهيئة الإدارية وتجهيزات المدارس ) وفقاً لصحيفة الوطن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.