إدراج تخصصات السينما والمسرح في الجامعات السعودية

0 236

أدرجت جامعات سعودية تخصصات ثقافية وفنية إلى برامجها الدارسية، وذلك بعد الاتفاق بين وزارتي الثقافة والتعليم لإدراج هذه المسارات الجديدة في التعليم العام والأهلي، ووجه وزير الثقافة الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان، وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، في تغريدة على «تويتر»؛ هذه الخطوة المتمثلة في استحداث كلية للثقافة والفنون في جامعة الملك سعود وبكالوريوس العلوم في الفنون السينمائية في جامعة عفت، وكذلك الماجستير في الآداب في الأدب المسرحي بجامعة الملك عبدالعزيز.

وقال الوزير في تغريدة على صفحته بـ «تويتر»: «خطوة إلى نهضتنا الثقافية: كلية الثقافة والفنون في @_KSU، ‏بكالوريوس العلوم في الفنون السينمائية في @EffatUniversity، ‏ماجستير الآداب في الأدب المسرحي في @kauweb، شكرًا أخي @minister_moe_sa، ‏شكرًا للجامعات على تفاعلهم #رؤية_المملكة_2030»

وفى سياق تطوير الجامعات والعمل على مواكبة مخرجاتها لسوق العمل منحت هيئة تقويم التعليم والتدريب ممثلة بالمركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي في الدورة التاسعة للاعتماد شهادة الاعتماد الأكاديمي لـ 18 برنامجًا أكاديميًا وتُمنح هذه الشهادة للمؤسسات والبرامج التي تحقق معايير الجودة والاعتماد الأكاديمي الخاصة بالمركز. حيث انضمّت هذه البرامج إلى قائمة المؤسسات والبرامج المعتمدة سابقًا، والتي تضمّ 38 مؤسسة تعليمية و131 برنامجًا أكاديميًا.

وتضمَّنت قائمة الاعتماد البرامجي الجديدة برامج الأحياء، دكتور صيدلي، الحاسب الآلي ونظم المعلومات بجامعة الملك فيصل؛ وبرامج اللغة الإنجليزية وآدابها، علوم الحاسب، نظم المعلومات بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية؛ واللغة العربية، واللغة الإنجليزية بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل؛ والكيمياء بجامعة القصيم؛ والدراسات الإسلامية بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن؛ وبرنامجي ماجستير العلوم في المالية، وماجستير العلوم في دراسات الترجمة بجامعة عفت؛ وعلوم الرياضة والنشاط البدني بجامعة الملك سعود؛ وتقنية الأشعة التشخيصية بجامعة الملك عبدالعزيز؛ وطب الأسنان بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية؛ وإدارة الأعمال، واللغة الإنجليزية، ونظم المعلومات الإدارية بكلية الجبيل الجامعية.

يشار إلى أن جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن بعدة تصنيفات دولية ومنها التصنيف العالمي «THE- University Impact Ranking» الذي أطلقته مؤخرًا مؤسسة التايمز البريطانية لتقييم الجامعات وقياس تأثيرها على المجتمع بناءً على نجاحها في تحقيق أهداف الأمم المتحدة الـ 17 للتنمية المستدامة «SDGs) «Sustainability Development Goals) التي تمثل خطة وإطارًا نحو تحقيق مجتمعات مستدامة تتصدى للتحديات الإقليمية والعالمية، سعيًا من الجامعة لتحقيق أحد أهداف رؤية المملكة 2030 بأن تكون 5 جامعات سعودية ضمن قائمة أفضل 200 جامعة في العالم وفقاً لصحيفة المدينة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.