خريجون : «التطوير» أوقف الدبلوم التربوي وحرمنا التوظيف

0 163

تبددت أحلام آلاف الخريجين والخريجات غير التربويين على طوال السنوات الخمس الماضية، بعد أن أصدرت وزارة التعليم قراراً بإيقاف برنامج الدبلوم التربوي وعدم إيجاد بديل له وحرمانهم من الأولوية في الدخول للوظائف التعليمية؛ ما تسبب في حرمانهم من التعيين.

وقال عدد من الخريجين في شكواهم، صدر قرار وزير التعليم السابق الدكتور أحمد العيسى بوقف البرنامج عام 2015، وظل يفتح البرنامج استثنائياً منذ عام 2015 حتى عام 2017 ‏على أن يتم إيجاد برنامج تطويري بديل ينهي معاناة الخريجين والخريجات حتى عام 2018، إذ صدر قرار الوزارة بإيقاف الدبلوم التربوي ووضع إطار عام للبرنامج الجديد «الماجستير التربوي المهني» وخطة زمنية للبرنامج الجديد، مستغربين إيقاف الدبلوم التربوي دون وجود بديل للبرنامج، ومع الأسف في كل عام يصدر إطار عام للبرنامج الجديد وبشروط معقدة، متسائلين عن سبب تهميش وحرمان المميزين من الخريجين.

وذكروا لـ«عكاظ» أن الجامعات جهزت البرنامج الجديد ووصلتها موافقات لفتح البرنامج من قبل الوزارة، وفي نهاية الأمر تم إيقافه دون أسباب واضحة.

وقال أحد الخريجين: دخلت الجامعة لتحقيق حلمي وأسرتي بأن أصبح معلماً، وتخرجت بتقدير (ممتاز مع مرتبة الشرف)، وتقدمت على الدبلوم التربوي اختبار القدرات للجامعيين ونلت درجة عالية ومع الأسف أوقف الدبلوم التربوي وتوقف حلمي معه.

وأضاف محمد العتيبي: حرقة وقهر على شهادة البكالوريوس التي حصلت عليها، بعد أن تخرجت كنت عازماً أن أحصل على الدبلوم التربوي في جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، ولكن وزارة التعليم ألغت الدراسة المسائية ووضعت شروطاً تعجيزية للقبول في البرنامج.

وأشار عبدالله الغامدي إلى أن حاملي مؤهل التخصصات العلمية يعملون بالقطاع الخاص ولا يستمرون في العمل؛ بسبب سهولة الحصول على الدبلوم التربوي، أما التخصصات النظرية فلا نزال نترقب وعود وزير التعليم الذي خرج في أحد اللقاءات التلفزيونية ووعد الطلاب بفتح البرنامج العام 1441- 1442، ولكنه إلى الآن لا توجد أي بوادر على ذلك.

وقالت خريجة اللغة العربية (م. ع): تخرجت في الجامعة بتقدير جيد منذ 3 سنوات، ولم تسنح لي الفرصة بالحصول على الإعداد التربوي، وهذا متوقفة عليه آمال وأحلام كبيرة جداً، نطالب بتوضيح الأمور التي تخص برنامج إعداد المعلم وفقاً لصحيفة عكاظ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.