فريق طلابي بجامعة الملك فهد يحقق مراكز متقدمة إقليمياً وعالمية

0 222

حقق فريق طلابي من كلية هندسة البترول وعلوم الأرض بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن المركز الثاني في المسابقة العالمية لجائزة Imperial Barrel Award «AAPG-IBA» للعام 2020 على مستوى جامعات العالم.

المسابقة نظمتها الجمعية الأميركية لجيولوجيي البترول (AAPG)، وضم فريق الجامعة، الذي فاز بالمركز الأول على مستوى الشرق الأوسط، أربعة طلاب من كلية هندسة البترول وعلوم الأرض، وهم محمد الدبيس، محمد نفيد، أرغا أغنايتوس، وفواز القحطاني، وأشرف على الفريق عضو هيئة التدريس بقسم علوم الأرض الدكتور خالد آل رمضان والدكتور مهدي أبوعلي من شركة أرامكو السعودية – مشرفا احترافيا.

المسابقة عبارة عن مشروع تقييم حقل نفطي وإمكانية استغلاله وتحديد أماكن الحفر الاستكشافي المناسبة باستخدام أحدث طرق الاستكشاف والتنقيب عن البترول لتفسير المعلومات الجيولوجية والجيوفيزيائية، التي زودت بها الجمعية الفرق المشاركة، وكان من المقرر إقامتها على هامش المؤتمر السنوي للجمعية الأميركية لجيولوجيي البترول في مدينة هيوسن بولاية تكساس من 7 إلى 10 يونيو 2020، وبسبب جائحة كورونا، أقيمت المسابقة بشكل إلكتروني – عن بعد -.

وشارك 120 فريقا من جامعات العالم في المسابقات المحلية، وتأهل منها (12) فريقا للمسابقة العالمية من خلال العرض الشفهي عبر المنصة الإلكترونية أول من أمس أمام لجنة محكمين وخبراء من الشركات النفطية العالمية، وقد حقق المركز الأول المعهد الفرنسي للبترول (أوروبا). وقال عميد كلية هندسة البترول وعلوم الأرض د. عبدالعزيز الكعبي، إن هذا الإنجاز يعكس سمعة الجامعة وتميز طلابها عالميا، كما يظهر مدى تميز برنامج كلية هندسة البترول وعلوم الأرض.

وأضاف إنها المرة الأولى، منذ بداية المسابقة في 2007، التي يتم فيها تتويج فريق من الشرق الأوسط بالمركز الثاني، وقد شارك فريق الجامعة في المسابقة للمرة الأولى في 2010، وفي هذا العام، فزنا بالمركز الثاني على مستوى العالم، لافتا أن فريق الجامعة تفوق على فرق طلابية من الجامعات الأميركية العريقة الست، التي تأهلت للمسابقة العالمية بعد منافسات محلية مع عدد من الجامعات الأميركية الأخرى.

ومن ناحية أخرى، فاز طالبان من قسم الهندسة البترولية في مسابقة الأوراق البحثية الطلابية على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، التي نظمتها، مؤخرا، جمعية مهندسي البترول (SPE)، حيث فاز الطالب إبراهيم جوما بالمركز الأول في فئة الماجستير، وفاز الطالب أمجد حسن بالمركز الثاني في فئة الدكتوراه. وهنأ رئيس قسم الهندسة البترولية د. ظافر الشهري، الطالبين على فوزهما، مشيدا بجودة الأوراق البحثية التي قدماها ونافست الأوراق البحثية التي قدمها الطلاب من جامعات منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وفازت بالمراكز الأولى في هذه المسابقة، حيث شارك في المسابقة طالبان في فئة الماجستير وطالبان في فئة الدكتوراه.

وأشار إلى أن الطلاب الثلاثة الأوائل من كل فئة تأهلوا لمسابقة SPE الدولية التي ستقام في دنفر، كولورادو، الولايات المتحدة الأميركية في أكتوبر المقبل، مضيفا أن المسابقة الدولية للأوراق البحثية للطلاب ستعقد خلال المؤتمر والمعرض الفني السنوي لجمعية مهندسي البترول (ATCE 2020)، وتعد فرصة لطلاب قسم الهندسة البترولية من مختلف الجامعات حول العالم لإبراز مشروعاتهم البحثية ومناقشتها، ويتم التنافس إقليمياً بين طلاب الجامعات على أن يتنافس الفائزون من (14) إقليما حول العالم في المرحلة النهائية من المسابقة وفقاً لصحيفة الرياض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.