حركة نقل محدودة لـ 2806 وسط استياء معلمي النائية

0 245

حققت وزارة التعليم رغبة النقل الخارجي لـ 2806 معلمين ومعلمات كأقل نسبة لحركة النقل الخارجي للمعلمين في تاريخ وزارة التعليم، وبررت الوزارة أمس إعلانها للعدد الضئيل من المعلمين والمعلمات المنقولين بعدم اكتمال المتطلبات اللازمة لبرامج التوظيف.

انتقادات ومطالبات

عدم استكمال

قالت الوزارة إنه إشارة إلى البيان الصادر من وزارة التعليم بتاريخ 7/8/1441، المتضمن عمليات التنسيق مع الجهات المعنية في وزارة المالية، ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، ومركز تحقيق كفاءة الإنفاق؛ لتوفير المتطلبات اللازمة والحتمية لخطط وبرامج التوظيف للعام الدراسي المقبل، ونظراً لعدم استكمال تلك المتطلبات؛ بسبب الظروف الاستثنائية التي تمر بها جميع دول العالم، وحرصاً من الوزارة على ضمان سير العملية التعليمية مع بداية العام الدراسي المقبل 1442، فقد تم إنهاء إجراءات نقل 2806 معلمين ومعلمات وفقاً لمعايير المفاضلة المعلنة مسبقاً.

دور كبير

أضافت الوزارة أنه في الوقت الذي تعتز وزارة التعليم بشراكة المعلمين والمعلمات معها، ودورهم الكبير في مواجهة جائحة كورونا، وتفاعلهم الإيجابي الكبير مع طلابهم عن بُعد لإنهاء العام الدراسي بنجاح؛ فإنها تثق بوعيهم للظروف الحالية ومتطلبات استمرار العملية التعليمية على أحسن وجه.

ردود أفعال

فيما ثمن معلمون ومعلمات شملهم النقل جهود وزارة التعليم وإعلانها الحركة رغم الظروف المحيطة بمرض كورونا وعدم توفر وظائف تعليمية جديدة، أبدى آخرون تذمرهم من المعاناة السنوية التي يمرون بها في اغترابهم وعدم تحقيق مطالبهم بالنقل رغم مرور سنوات طويلة على تعيينهم في مناطق بعيدة عن أسرهم وآخرون يعملون في مناطق نائية وسط معاناة الطرق الوعرة والمسافات الطويلة، لافتين إلى أنه قد يكون لدى الوزارة مبرراتها في تدني نسبة من شملهم النقل لكن يجب حل هذا الملف لضمان استقرارهم النفسي وزيادة أدائهم الوظيفي.

معاناة

معلمون ومعلمات قالوا عبر مواقع التواصل إنهم خدموا أكثر منذ 15 عاماً ولم يتحقق لهم النقل، وستستمر معاناتهم عاماً آخر، كما تراجعت أرقام المفاضلة للوراء لبعض المعلمين مما سيزيد من سنوات انتظارهم، فيما طالب آخرون بأهمية استحداث وظائف تعليمية للخريجين وتوجيههم للمدارس كي تكون هناك فرص أكثر في النقل وتوظيف العاطلين.

حلول عملية

اقترح أحد المعلقين على وزارة التعليم إيجاد حلول علمية لملف النقل الخارجي، مشيراً إلى أنه مع انتشار الجامعات والكليات في كل مناطق المملكة يفترض أن تكون التعيينات وفقا لمخرجات كل منطقة فأبناء وبنات كل منطقة يتم تعيينهم فيها وهكذا إلا في الحالات الاستثنائية الضيقة، فإن اكتفت منطقة ما يوظف أبناؤها في المواقع الأقرب لها وبذلك يمكن الحد من معاناة اغتراب المعلمين والمعلمات وفقاً لصحيفة الوطن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.