وزير التعليم يبحث مع الممثل الخاص لرئيس وزراء المملكة المتحدة البريطانية للتعليم مجالات التعاون في ضوء الشراكة الإستراتيجية بين البلدين الصديقين

0
التقى معالي وزير التعليم د.حمد بن محمد آل الشيخ اليوم الإثنين الممثل الخاص لرئيس وزراء المملكة المتحدة للتعليم أ.د.السير ستيف سميث، وذلك في إطار تعزيز فرص التعاون التعليمي والأكاديمي والبحثي، ومشاركة أفضل الممارسات والخبرات بين البلدين الصديقين. 
وناقش الجانبان ما تحقق من نجاحات للشراكة التعليمية بين المملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة كإحدى ثمار الزيارة التاريخية لسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان –حفظه الله- إلى بريطانيا عام 2018، حيث وقع البلدان على بيان مشترك، وتم خلالها إطلاق مجلس الشراكة الإستراتيجية بين المملكة وبريطانيا. 
وتناول اللقاء الجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة وبريطانيا في الاهتمام الخاص بملف التعليم، ومجالات التعاون المشترك في جوانب التعليم العام، وتطوير المناهج التعليمية، وبرنامج نظام المسارات للثانوية العامة، وكذلك تعليم الموهوبين والطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة، كما تناول اللقاء مناقشة التعاون في مجالات التعليم الجامعي، والبحث العلمي، والاعتراف بالمؤهلات العلمية، بالإضافة إلى الشراكات العلمية والبحثية بين الجامعات في البلدين الصديقين، إلى جانب تعزيز التعاون في مجال التعليم المدمج والتعليم عن بُعد. 
واستعرض وزير التعليم مع الممثل الخاص لرئيس وزراء المملكة المتحدة للتعليم والوفد المرافق له؛ أبرز الملفات التي ستطرح على طاولة اجتماعات المنتدى الدولي للتعليم (EWF) الذي سيتم عقده مطلع العام المقبل 2022، وعلى رأسها التحديات المشتركة في مجال التعليم. 
حضر اللقاء معالي نائب وزير التعليم المكلف د.سعد آل فهيد، ومعالي نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار د.محمد السديري، ومعالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني د.أحمد الفهيد، وسفير المملكة المتحدة بالرياض نيل كرمبتون، وعدد من المسؤولين في البلدين.​

أ.د.السير ستيف سميث

د.أحمد الفهيد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.