خلال حضوره تدشين “مركز القصيم العلمي” بحضور أمير القصيم..نائب وزير التعليم يؤكد على أهمية المراكز العلمية ودورها في استثمار طاقات الطلبة ومواهبهم

0

أكد معالي نائب وزير التعليم المكلف د.سعد آل فهيد على أهمية المراكز العلمية ودورها في تعزيز الشراكة المجتمعية بين “التعليم” وأبناء الوطن من رجال الأعمال، مشيراً إلى التجربة التعليمية التي تقدمها للطلبة وتمكينهم من تطبيق العلوم التي يتعلمونها في المدارس أو الكليات. وقال د.آل فهيد خلال حضوره تدشين مركز القصيم العلمي في محافظة عنيزة: “إن الاهتمام الذي توليه قيادة المملكة لتطوير منظومة التعليم؛ ينعكس اليوم بالرعاية الكريمة من صاحب السمو الملكي الأمير د.فيصل بن مشعل آل سعود أمير منطقة القصيم لتدشين هذا المركز”، مبيناً أنه يمثل صرحاً علمياً يخدم أبناء وبنات الوطن من الطلاب والطالبات في التعليم العام والجامعات وطلبة التعليم الفني والتقني، والتربويين وكافة أصحاب الموهبة. وأضاف د.آل فهيد أن المركز بما يتضمنه من مرافق ووحدات وأقسام في مجالات العلوم كالطب، والطيران، والفلك، والنفط، وغيرها؛ سيمنح الطلبة والزوار تجربة علمية مميزة وشاملة، لافتاً  إلى أن مثل هذه المنجزات تسهم في استثمار طاقات الطلاب والطالبات ومواهبهم، وتطوير أساليب التعليم والتعلّم في المجالات العلمية، وتعزيز مبدأ التعلّم لأجل العمل عبر التسلّح بالمهارات اللازمة لمهن المستقبل؛ لإعداد جيل متمكن في مختلف العلوم، ورفع المستوى العلمي والتحصيلي للطلبة، وتحقيق التنافسية العالمية في الاقتصاد المعرفي والصناعي. وأشار د.آل فهيد إلى أن هذا المركز يُعد ثمرة تعاون اجتماعي بين “التعليم” ورجال الأعمال الذين تعاونوا بجهودهم ودعمهم لبنائه وتشييده، معبراً عن شكره وامتنانه لما تم إنجازه، كون هذا المركز يأتي ضمن الجهود التي تتحقق بها تطلعات رؤية المملكة 2030.

د.فيصل بن مشعل آل سعود

PHOTO-2021-10-21-16-23-00799.jpg
 د.سعد آل فهيد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.